السبت، 8 نوفمبر، 2014

It's all about time


فكرة ان الدنيا دايما صغيرة على الناس اللي مش مهتمين نشوفهم او نقابلهم صدفة وتيجي تبهوأ على اللي هنتجنن ويعدوا من قدامنا بس دي لازم تدرس اكتر من كده عشان نفهم ايه اسبابها ونقتلعها من الجذور
يمكن عشان كده زعقت لها اول امبارح لما حكيتلي انهم اتقابلوا كتير جدا ومحدش فيهم اتكلم وعشان نفس السبب لما روحت حفلة التخرج بتاعتهم من اسبوعين كنت شوية وهجيبهم هما الاتنين من ايديهم اوقفهم قدام بعض واسيبهم وامشي .. مش قادرة افهم هنخسر ايه لو حاولنا خصوصا لو في حاجة -المفروض- انها تستاهل كده بغض النظر عن نتايج المحاولة دي، يعني مش هنخسر كتير في حالة اننا كده كده خسرانين، كان نفسي اقولهم اتكلموا، مش مهم هتقولوا ايه .. اضربوا بعض لو حابين بس بلاش النهايات المفتوحة دي، النهايات اللي مخلياكوا بقالكوا اكتر من 3 ساعات حرفيا بتلفوا حولين بعض وهتفضلوا تلفوا كده لحد ما تقعوا في دايرة ولما تيجوا تقفوا فجأة هتلاقوا نفسكوا على خط التسلل لو خدتوا خطوة لقدام هتبقوا غلط ولو خدتوا خطوة لورا مش هتلحقوا الكورة اللي بتجري اسرع منكوا

اخر مرة كنت مع نور ومنى كانوا بيتكلموا في نفس موضوع المرة اللي قبلها واللي قبلها .. نور عايزة تخلص من زن البيت ومنى بتحوش عشان تقدر تساعد وتخلص برده وانا كنت قاعدة بسمع بس، حسيت انهم استغربوني وانا نفسي حسيت بغرابة وانا معاهم، طريقتهم حسستني اني المفروض ابقى بفكر زيهم لدرجة اني حتى ماقدرتش اقولهم رأيي اذا كنت مع او ضد .. حسيت اني مش مهتمة لدرجة اني مش قادرة اكون رأي اتكلم فيه والفكرة اتأكدت لما شفت نوران والبيبى اللي لسه مكملش 3  شهور واخدته منها عشان اشيله وايدي وجعتني بعد اقل من 10 دقايق فخفت عليه وسيبته، اتأكدت ان ده مش دوري دلوقتي وحسيت ان لسه ربنا مادانيش القوة لده .. انا لسه بشيل هم يوم توضيب اوضتي ولسه لو جعت بكسل اقوم اعمل اكل ولسه ماما بتغسلي لبسي وكتير بتكويه ولما بتروح عليا نومة هي اللي بتلحقني وتصحيني، ويمكن عشان كده لما سألني كان ردي من غير تفكير "لما اعرف اتحمل مسؤلية نفسي ابقى افكر اتحمل مسؤلية حد"

مش عارفة هنخلص من مرحلة "ولسه ياما هنقابل ونشوف" دي امتى، بقيت كل ما اقعد ما حد ونتكلم شوية عن اللي خذلونا وسابونا ومشيوا او عن اللي آذونا بشكل او بآخر عموما اسمع الكلمة دي ولو ماسمعتهاش الاقي نفسي انا بقولها وكأن دي سُنة الحياة مثلا او كأننا عايشين عشان بس نتساب و نتخذل و نتخدع في ناس كنا فاكرينهم الاقرب ..مش قادرة افهم ايه اللي ممكن نشوفه تاني اكتر من كده وليه كل ما نتصدم في حاجة لازم نبقى عارفين ان دي مش النهاية ولسه في اسوأ .. امتى هنقابل الوحش ونقفل اللعبة، امتى هنتخلص من اللعنة دي، امتى هنقول خلاص بقى كبرنا وهنعرف نختار صح ومش هنسمح لحد انه يعمل فينا كده تاني