السبت، 18 أبريل 2015


عزيزتي هديل/

    ابكي احيانا لأسباب اتفه من ذلك، بكيت حين سقطت ذبابة في كوب النسكافيه، بكيت حتى علا صوتي وجاءت امي فزعة تسأل ماذا حدث اجبتها فأخبرتني انها سترميه وتعد لي غيره فرفضت، لم استطع النظر في عينيها يومها لكني اتذكر جيدا نبرة صوتها التائهة بين الخوف والمفاجأة وقلة الحيلة امام موقف لم تعتاده مني، تركتني وقتها وذهبت لتوقظ اختي علَها تجد تفسير لما يحدث عندها او ربما تستطع هي ان تجد تفسيرا عندي.
وبكيت في التاكسي عندما كدت ان افقد توازني بعد دخولي اول محل للتسوق، بكيت لأني لم افقد توازني بعد المحل التالت او الرابع واني قطعت كل هذه المسافة دون جدوى .. رآني سائق التاكسي فتعاطف معي وغيَر محطة الأغاني لمحطة القرآن ورفع الصوت لأبكي دون خجل.

مثل امي انا تماما في تظاهرها بالقوة، لا اتذكر رؤيتي لها تبكي قبل ذلك، ربما مرات معدودة رأيتها تُدمع، ولا استطع نسيان اني تسببت في مرة منها، تركتني وقتها اتحدث ولم ترد، فقط ذهبت لغرفتها واخذت تُدمِع في صمت، سامحتني امي وابتسمت بعد اول قُبلة اعتذار .. نسيت هي الموقف لكني لم استطع نسيانه اومسامحتي عليه.

لم تبكِ امي في وفاة اخوتها او لم تبكِ امامنا على الأقل مثلما لم ابكِ انا عند وفاة جدي التي جاءت مفاجأة للجميع ولا عندما كبرت قليلا وتوفت جدتي رغم قربي لها .. كان عمري تسعة اعوام عندما ايقظتني اختي وابنة عمتي الساعة الواحدة والثلث صباحا تخبراني ان "جدو مات"، وبعقل نصف واعي ونصف مازال يركض في حلم طفولي وبعنين تقاوما الاستسلام للنوم مرة اخرى اعدت نفس الجملة عليهما متبوعة بعلامة استفهام  فأكدا لي الخبر، وقفت في متنصف السلم بين طابقنا وطابق عمتي التي يرقد جدي في شقتها، كانت اول مواجهة للموت حاولت استيعابها لكنه كان اقوى من ضعف جسدي الذي اخذ يرتعش من الداخل متمردا على الموقف ككل، ولأننا نتقن التظاهر بالقوة .. ارتعشت فقط دون ان تسقط دمعة واحدة، اتذكر امي يومها عندما غضبت من اختي لانها ايقظتني ونقلت لي الخبر بتلك الطريقة واتذكرها ايضا وهي تحتضني وتنصحني بالنوم، لكني لم انم يومها ولا الأيام اوالأسابيع التي تلت الوفاة ولم ادخل شقة عمتي لفترة طويلة بعدها وكأنها كانت سببا لما حدث.
تقربت كثيرا من جدتي بعد وفاة جدي وكنت انام معها احيانا، كانت تقص عليَ حكاياتها القديمة وكيف بنت تلك العمارة واشترت تلك الارض .. كيف تعلمت الفرنسية وحدها عندما ذهبت للعيش في باريس فترة لطبيعة عمل جدي وكيف تخطت موت اتنين من اولادها وهم اطفال وكيف هربوا عندما ضربوا المطار وكيف احتموا من غارات السويس وكريت وغيرها .. كانت مثال للمرأة القوية التي استطاعت ان تجمع بين الصرامة والحنان فكان يحترمها الكبار ويهابها الصغار .. مرضت جدتي اسبوعين فقط ثم توفت، لم استطع رؤيتها رغم فارق طابقين فقط بيننا ! .. لم استطع رؤية ذلك الكيان وهو يأكله المرض، اردت ان احتفظ بصورتها الكاملة القوية كما هي، كنت اشاهد التليفزيون عندما شعرت بحركة غريبة في المنزل عرفت منها انها ذهبت، فأغلقت التليفزيون وذهبت للبلكونة ادندن اغنية لا اتذكرها في محاولة لانكار كل شيء وتجهيز نفسي ومعنوي للساعات والأيام الطويلة المقبلة، عاملتني امي في هذا اليوم كفتاة ناضجة وجاءت تعرفني ما حدث لكني لم ارد عليها ولم اقل لها اني اعلم فقط اومأت برأسي وثبت مكاني أُكمل ما بدأته.

لا اعلم ان كانت قوة ام ضعف قوي وصل حد الانكار،ولا اعلم ان كان علي التفاخر بنفسي ام الاشفاق عليها، فقط اتمنى ان تكون امي صاحبة قوة حقيقية وليس صورة مؤقتة تستخدمها لتتظاهر بها وقت الاحتياج.

هديل الحضيف*

هناك 5 تعليقات:

  1. اغرب شئ انك تقريبا زي في بيت عايله وبتتعرضي لذات المواقف
    جدتي لما اتوفت انا كان عندي ٨سنين كنت فاهمه ومش فاهمه مستوعبه كل حاجه
    ومش عايزة استوعب في نفس الوقت
    من قريب اوي كان في خلاف مع حد اعرفه
    وبكلمها مبتردش ع الفون انا دماغي ربطت ولاول مرة اعيط من ان حد ممكن يعاملمتي كدة المهم في الاخر هي طلعت نايمه واتصلت بيا تصالحني وانا اللي كنت غلطانه انا من هول الموقف بقيت اضحك واعيط واعيط واضحك ومكنتش فاهمه هو انا ازاي ضعفت كدة ولا دة مسماه ايه
    اوقات من كميه الضغط وحبس الدموع بننفجر من مواقف بسيطه مخك بيكون وصل لمرحله عايز يتنفس ومش عارف يفرق ولا يفكر في حجم الموقف


    نور كالعادة هنا بيتي التالت بعد الليت ومدونتي :*
    دومتي بخير يا رفيقتي

    ردحذف
  2. رغم انك بتحكى بس عن نفسك بس وجعتيني...
    ووحشتيني

    بحب اسلوبك اوي يا نور وانتى بتعبري عن حاجة جواكى...
    انا بقي دمعتى قريبة اوووي وببكي من اقل سبب لانى بحس البكاء راحة...
    ابكى لما تحتاجى ده يا نور...

    ردحذف
  3. الحلوين اتجمَعوا *_*

    ردحذف
  4. بوست يحمل كل معانى الانسلانيه
    قوه وضعب وهروب ومواجهه
    وخطأ واعتذار

    انها الانسانيه مختصر فى عدة سطور

    كل فقره فى بوستك تصلح لآن تكون بوست مستقل وغنى جدا


    تحياتى

    .....

    ردحذف